موقع الاستاذ بلحاج عيسى
اهلا وسهلا بك اتمنى زائرنا الكريم نتمنى لك الفائدة وندعوك للتسجيل والمساهمة معنا من اجل وفرة المعلومات

موقع الاستاذ بلحاج عيسى

موقع تعليمي ترفيهي لمساعدة الطلبة والتنسيق بين الطلبة والاساتذة لتبادل الخبرات والمعارف
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اعظم ليلة....ليلة القدر لاتفوتوها ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
a.belhadj
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1072
تاريخ التسجيل : 03/08/2011

مُساهمةموضوع: اعظم ليلة....ليلة القدر لاتفوتوها ؟   الجمعة أغسطس 26, 2011 8:29 pm

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
يقول الله تبارك وتعالى في القرءان الكريم: ﴿إِنَّا
أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ
الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ
الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ
(4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5)
.

اعلموا إخوة الإيمان أن ليلة القدر
هي ليلة عظيمة الشأن والقدر وهي ليست مما خصت به أمة الحبيب المصطفى
والنبيّ الأعظم صلّى الله عليه وسلّم بل كانت أيام الأنبياء السابقين،
وإنما الذي خصت به الأمة المحمدية هو أنهم وفقوا ليكون شهر رمضان شهر
صيامهم، أما من قبلهم من أمم الأنبياء السابقين فلم يكن رمضان هو شهر
صيامهم، وهذه فضيلة من فضائل كثيرة خص الله بها أمة سيدنا محمد النبيّ
الأعظم صلّى الله عليه وسلّم التي هي أفضل الأمم، فقد قال رسول الله صلى
الله عليه وسلم: "أهل الجنة عشرون ومائة صف ثمانون منها من هذه الأمة وأربعون من سائر الأمم" . رواه الترمذي.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنزل القرءان ليلة القدر ليلة أربع وعشرين من رمضان وأنزلت التوراة لست ليال مضين من رمضان وأنزل الإنجيل لثمان عشرة ليلة خلت من رمضان ". رواه الإمام احمد والبيهقي .
معشر المؤمنين هذا الحديث الشريف فيه تفسير قوله تعالى: ﴿إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ.
أي أنزله جبريل أمين الوحي عليه السلام بأمرنا دفعة واحدة إلى بيت العزة
في السماء الأولى في شهر رمضان في ليلة القدر وكانت ليلة القدر في ذلك
العام ليلة أربع وعشرين.

ويعلم من هذا الحديث أيضا أن ليلة
القدر ليست خاصة بليلةِ السابع والعشرين من رمضان، فكل ليالي رمضان يجوز أن
تكون هي ليلة القدر، لكنِ الغالبُ أن تكون ليلة القدر في العشر الأواخر
منه، ثم من بيت العزة الذي هو في السماء الأولى صار جبريل عليه السلام
ينْزل منه القرءان على رسول الله صلى الله عليه وسلم على حسب الأمر الإلهي
شيئا فشيئا حتى تكامل نزوله على الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم في ظرف
نحو ثلاث وعشرين سنة، وأول ما أُنزل عليه صلى الله عليه وسلم حين كان في
غار حراء خمس ءايات فقط وهي أول سورة العلق ثم بعد ذلك أُنزل نجوما أي
مفرقا.

فالقرءان الكريم إخوة الإيمان لم
ينْزل على الرسول الأعظم صلّى الله عليه وسلّم دفعة واحدة في مصحف إنما كان
ينْزل عليه شيئا بعد شىء، وأحيانا كانت تنْزل عليه سورة كاملة، وكان صلى
الله عليه وسلم كلما نزل عليه شىء من القرءان يعلّمه أصحابه الكرام ليحفظوه
حتى تم نزوله كلِّه بإذن الله تبارك وتعالى .

عباد الله، يقول الرسول الأعظم صلوات ربي وسلامه عليه : " تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر". متفق عليه. أي إنها في الغالب لا تكون إلا في العشر الأواخر من رمضان.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه". متفق عليه.
وعن عائشة رضي الله عنها قالت:" كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم إذا دخل العشر الآواخر من رمضان أحيا الليل وأيقظ أهله وجد وشدّ المئزر". متفق عليه. (أي مبالغةً في الجدِّ وعمل الخير).
وعنها رضي الله عنها قالت : "قلت يا رسول الله إن علمت ليلة القدر ما أقول فيها". قال:" قولي اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني". رواه الترمذي.
عباد الله، يقول الله تبارك وتعالى في بيان عظيم شأن ليلة القدر وشرفها : ﴿وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ . وهذا على سبيل التعظيم لها والتشويق إلى خيرها العظيم .
﴿ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ . أي أن الله سبحانه وتعالى جعل العمل الصالح في ليلة القدر خير من العمل في ألف شهر ليس فيها ليلة القدر.
﴿تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ أي أن الملائكة تنْزل إلى الأرض .
﴿ وَالرُّوحُ فِيهَا هو سيدنا جبريل عليه السلام أمين الوحي ، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا كانت ليلة القدر نزل جبريل في كبكبة (أي جماعة) من الملائكة يصلون ويسلمون على كل عبد قائم أو قاعد يذكر الله عز وجل".
﴿بِإِذْنِ رَبِّهِمْ أي بأمر ربهم " من كل أمر" أي بكل ما أمر به وقضاه.
﴿سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِأي على الأولياء وأهل الطاعة.
عباد الله إن ليلة القدر ليلة عظيمة
القدر والشأن ومن اكرمه الله تعالى برؤيتها فقد نال خيرا عظيما فمن حصل له
رؤية شىء من علامات ليلة القدر العظيمة يقظة فقد حصل له رؤيتها .

فما هي علامات ليلة القدر ؟
إنّ من علامات ليلة القدر إخوة
الإيمان رؤية نور خلقه الله تعالى غيرِ نور الشمس والقمر والكهرباء، أو
رؤية الأشجار ساجدة أو طلوع الشمس صبيحتها لطيفة أو سماع صوت الملائكة
ومصافحتهم أو رؤيتهم على أشكالهم الأصلية ذوي أجنحةٍ مثنى وثلاثَ ورباعَ أو
اكثر من ذلك فإن لجبريل عليه السلام ستمائة جناح كلّ جناح يسدّ به ما بين
المشرق والمغرب. فتبارك الله الخالق العظيم .

ومن رءاها في المنام دل ذلك على خير
لكنه أقل من رؤيتها يقظة. ومن لم يرها لا مناما ولا يقظة واجتهد في القيام
والطاعة وصادف تلك الليلة نال من عظيم بركاتها فضل ثواب العبادة تلك
الليلة، يقول الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه".

وقيام ليلة القدر إخوة الإيمان يحصل
بالصلاة فيها إن كان عدد الركعات قليلا أو كثيرا ولكن إطالة الصلاة
بالقراءة أفضل من تكثير السجود مع تقليل القراءة، ومن يسر الله تعالى له أن
يدعو بدعوة في وقت ساعة رؤيتها كان ذلك علامة الإجابة، فكم من أناس سعدوا
من حصول مطالبهم التي دعوا الله تبارك وتعالى بها في هذه الليلة.

إخوة الإيمان، يقول الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم "إذا كانت ليلة القدر نزل جبريل في كبكبة (أي جماعة) من الملائكة يصلون ويسلمون على كل عبد قائم أو قاعد يذكر الله فينزلون من لدن غروب الشمس إلى طلوع الفجر". فينْزلون بكل أمر قضاه الله في تلك السنة من أرزاق العباد وآجالهم إلى قابل ، أي إلى السنة القابلة.
عباد الله، إن ليلة القدر فيها
أُنزل القرءان وفيها يفرق كل أمر حكيم أي كل أمر مبرم أي أنه يكون فيها
تقسيم القضايا التي تحدث للعالم من موت وصحة ومرض وغنى وفقر وغير ذلك مما
يطرأ على البشر من الأحوال المختلفة من هذه الليلة الى مثلها من العام
القابل .

نسأل الله العظيم رب العرش العظيم
أن يكرمنا برؤية ليلة القدر العظيمة وأن يوفقنا في رمضان لإحيائها بالطاعات
والعبادات وأن يتوفانا على كامل الإيمان.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://belhadj.yoo7.com
 
اعظم ليلة....ليلة القدر لاتفوتوها ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الاستاذ بلحاج عيسى :: ©~®§][©][المنتديات العامة][©][§®~© :: منتدى اسلامنا-
انتقل الى: