موقع الاستاذ بلحاج عيسى
اهلا وسهلا بك اتمنى زائرنا الكريم نتمنى لك الفائدة وندعوك للتسجيل والمساهمة معنا من اجل وفرة المعلومات

موقع الاستاذ بلحاج عيسى

موقع تعليمي ترفيهي لمساعدة الطلبة والتنسيق بين الطلبة والاساتذة لتبادل الخبرات والمعارف
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من هوالطفل بطئ التعلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 139
تاريخ التسجيل : 04/08/2011

مُساهمةموضوع: من هوالطفل بطئ التعلم   الجمعة ديسمبر 30, 2011 12:28 pm

إن الطفل بطئ التعلم يبد سوياً في مظهره واستجابته وقدراته الاجتماعية ، وطبيعياً في سلوكه وشخصيته وتنحصر
معاناته في الصعوبة البالغة في

واستيعاب المواد الدراسية التي تطرح في المناهج المدرسية من (رياضيات – قراءة – وكتابة – وعلوم وغيرها..........)
- فالأطفال بطئ
]التعلم لا يتشابهون إلا بقدرتهم الضعيفة على فهم وحفظ وتذكر المواد الدراسية . وينحدرون من
أي مستوى اجتماعي واقتصادي وثقافي فمنهم ابن الغني وابن الفقير .

معنى بطئ
التعلم :

أنه يطلق على كل طفل يجد صعوبة في مواءمة نفسه للمناهج الأكاديمية بالمدرسة بسبب قصور بسيط في ذكاءه أو في قدرته على
التعلم .
- ويحتاج مثل هؤلاء الأطفال إلى تعديل في المناهج وطرق التدريس التي تستعمل مع أطفال من نفس سنهم في المدارس العادية .
-
ولهذا فإن مكان هؤلاء الأطفال هي الفصول العادية بمدارس التعليم العام التي تضم العاديين والأذكياء
( على أن تكون طرق التدريس متنوعة حتى تلائم هذه الفئات المختلفة ) .

من الخطأ ............ أن نفترض أن " بطئ
التعلم " سيلحق بزملائه الذين هم أسرع منه في التعلم .

إلا...... إذا كان بطؤه يرجع إلى نقص في المهارات أو عيب حسي يمكن علاجه عن طريق التوجيه السليم .

و( تبلغ نسبة ذكائهم أقل من 90 درجة ,وأكثر من 75 درجة )

وليس من الضروري أن يكون بطئ
التعلم متخلِفاً في كل أنواع النشاط ، فقد يحرز تقدماً في نواحي أخرى
مثل القدرة الميكانيكية أو التذوق الفني على الرغم من عدم تمكنه من القراءة الجيدة أو عدم الاهتمام بالرياضيات .
لهذا ليس بالضروري أن يكون بطئ
التعلم بطيئاً في سائر الأشياء الأخرى ،

لأن هذا يجعلنا نهمل الكثير من المواهب والقدرات التي لدى
الطفل [/url]فيجب علينا الحذر من ذلك .

خصائص بطئ
التعلم :

إن المعلومات التي تتوفر عن بطئ
التعلم قليلة نسبياً.

ومن الدراسات التي أجريت حول هذا الموضوع أستنتج - أن
الطفل [/url]بطئ التعلم يعاني خلال حياته قبل المدرسة من
أمراض ومتاعب بسيطة أدت إلى نقص في حيوية جسمه ، وهو ما يطلق عليه ( ضعف عام ) ويمكن أن يرجع هذا
إلى الوراثة أو الظروف البيئية بعد الولادة كسوء التغذية في الأعوام الأولى وقلة النوم – والتعب ...... كلها عوامل
تؤدي إلى اعاقة نمو
الطفل [/url]وتضعف من طاقاته.


أن من أسباب بطئ التعلم
عوامل وراثية ، منها ما قبل الولادة وهي التي تؤثر على الجنين قبل ولادته خلال أشهر الحمل ، ومنها ما بعد الولادة .إذا نستكمل

من بعض المظاهر السلوكية :

- يعتقد الكثير أن

الطفل
[/url]بطيء التعلم ضعيف الشخصية وأقل تكيفاً مع الأطفال العاديين و( لكن لا توجد أدلة كافية لتأكيد هذا الاعتقاد )

لذا أختي المعلمة المحتسبة الأجر ضعي" التلميذة بطيئة التعلم "
ضمن مجموعة تشاركهم الأنشطة وترتيب الفصل ، وكذلك تشاركهم اللعب خلال
الراحة (الفسحة) لأن المعلمة المتميزة بحكم علاقتها المباشرة ، والرسمية مع
التلميذات قادرة بسرعة وبسهولة على ضبط البيئة الصفية وإحداث التغير فيها
وفي سلوك تلميذاتها مع اختلاف فئاتهم.

- إن الطفل [/url]بطيء التعلم قدرته على الانتباه أقل من=الطفل [/url]العادي ولكن يجب عدم التعميم .

- يختلف بطيء التعلم بدرجة كبيرة عن أقرانه العاديين في مجال السمات العقلية خاصة بالنواحي المتصلة بالإدراك السمعي والبصري .وهذا يكون واضح عند أداء بطيء التعلم لبعض النواحي مثل ، التمييز والتحليل .........الخ

و(
مكانهم الأساسي هو الفصل العادي داخل مدرسة التعليم العام وعلى معلمة
التعليم العام المحتسبة الأجر والمتميزة في تعاملها مع هذه الفئة مراعاة
الفروق الفردية وإعداد خطة تربوية فردية داخل الفصل لكل تلميذة لديها بطئ
تعلم والمرونة في الأساليب التعليمية ،وإعطائهم مواد دراسية قصيرة ونواحي
نشاط يكون لها معنى وهدف. )
بعض النقاط التي تفيد في تدريس بطيء التعلم

مميزات التعلم الفردي :

- يستطيع التعلم الفردي أن يراعي الفروق الفردية ’ والميول والقدرات.
- يساعد التعلم الفردي تلميذة بطء التعلم ، في التغلب على كثير من مشكلاتها الناجمة عن سوء
التكيف ، سواء الناحية الانفعالية والاجتماعية .
- تستطيع كل تلميذة أن تتعلم حسب سرعتها ، دون أن تتقيد بفترة زمنية معينة .
- يجنب التلميذة بطيئة التعلم ، الإحباط والفشل لعدم وجود مقارنة بينها وبين التلميذات العاديات .
- تستطيع التلميذة بطيئة التعلم أن تبدأ التعلم من حيث مستواها التعليمي .
- في التعلم الفردي تستطيع التلميذة بطيئة التعلم ، والمعلمة اختيار الطريقة والأسلوب المناسب
.أي الطريقة المنظمة للوصول إلى الأهداف.
- يساعد التلميذة بطيئة التعلم على اكتساب مهارات الاعتماد على النفس والنظام والاستفادة
من الوقت وتحمل المسؤولية .
- تستطيع تلميذة بطء التعلم أن تكون علاقة مع معلمتها مما يساعد المعلمة على معرفة
مشكلاتها النفسية وتوجيه التلميذة وإرشادها ومحاولة حل هذه المشكلات.


كيف تدرس المواد الأساسية للتلميذة بطيئة التعلم؟

نحن نعلم أن التلميذة بطيئة التعلم تواجه ضعف عام في القراءة.
والرياضيات..الخ ولكي نعلمها القراءة والكتابة والهجاء..يجب مراعاة ما يلي:

- زيادة الاهتمام بتكوين عادات قرائية سليمة .
ـ المشكلة في بطيء التعلم القراءة. وهي عدم المقدرة على ربط مادة القراءة ربطاً مركزاً مع سائر المواد الأخرى.
&- ولا توجد طرق خاصة لتعليم بطيء التعلم القراءة.. فهم يتعلمون بنفس
الطريقة التي تتعلم بها التلميذات العاديات .
ولكن يجب ، أن نراعي الفروق الفردية . لذلك يجب التنويع في الأساليب ( وعليك أختي الفاضلة " فضلاً لا أمراً "
قراءة موضوع الضعف القرائي – أسبابه – مظاهره – علاجه . لكي تستأنسي من بعض النقاط الواردة فيه )

تتعلم التلميذة بطيئة التعلم المناهج الدراسية التي تتعلمها التلميذة العادية إذا توفر الآتي :

- المعلمة الجيدة والتي لديها رغبة لتعليم تلميذة بطء التعلم ولديها خبرة .
- أستخدم الوسائل التعليمية المناسبة بكثرة .
- أستخدم التعزيز الذي يوافق شخصية التلميذة .
- أستخدم التكرار لتثبيت المعلومة بطريقة منظمة ومرتبة .
- الاهتمام بالأسئلة التي تثير التفكير .
- المعلمة التي تستطيع أن تكسب محبة التلميذة وتثير اهتمامها إلى التعلم.
- عرض المادة بأسلوب يتيح للتلميذة استخدام أكثر من حاسة أثناء التعلم .
- التقليل من إعطاء المعلومات النظرية والإكثار من الناحية التطبيقية وإيجاد الجو الملائم للتلميذة

بعض المقترحات التي تساعد على تحسين المستوى التحصيلي لبطيء التعلم في مدرسة التعليم العام .

- أن تكون المعلمة قادرة على اتخاذ موقف إيجابي نحو بطيئة التعلم فعليها أن تقبل التلميذة كما هي .

- لابد أن يكون الكادر المدرسي مقتنع بأن من حق بطيء التعلم الحصول على أحسن تعليم [/url]وإرشاد .

- عدم مقارنة تلميذة بطئ التعلم بالتلميذات العاديات .

- على المعلمة الابتعاد عن الاستهزاء وتوبيخ تلميذة بطئ التعلم لأن خوف التلميذة من المعلمة يؤثر على تحصيلها الدراسي .

- استخدام الوسائل التعليمية(الحركية والسمعية والبصرية )، بجميع أنواعها لمساعدة تلميذة بطئ التعلم وتمكينها
من التعلم والحفظ والاستيعاب وإثارة دافعيتها باستخدام التعزيز المشوق والحذر من شعورها بالإشباع .

- تعرفي على ما تستطيع التلميذة القيام به .

- دعي التلميذة أن تجلس بقربك بحيث تتمكن من الاستماع والرؤية بسهولة .

- استخدمي طريقة التحديد والتعليم بالألوان لتطوير ملكة الانتباه لدى التلميذة عن طريق البصر .

- لا تثقلي كاهل التلميذة بالمنبهات والمحفزات.

- لا تتوقعي أن يحدث التقدم فجأة ودفعة واحدة، وإنما من الأرجح أن يكون التقدم بطيئا ولكنه أكيد.

- قللي من متطلبات الواجب المقرر على التلميذة إذا كان من الواضح أن التلميذة لا تستطيع أن تحل الواجب بشكله الحالي.

- دعي الابتسامة تعلو شفتيك والبهجة تشع من عينيك.

- أنهي كل حصة أو كل جلسة مع التلميذة بملاحظة مضحكة أو نهاية سعيدة.

- حاولي مساعدة التلميذة على تحديد مشكلة ما على وجه الدقة ، وناقشي معها الخطط الرامية إلى حلها.

- قومي بتصحيح المفاهيم الخاطئة أو المغلوطة المقدمة للتلميذة .

- تجاهلي السلوك غير الحميد أو النشاط غير الملائم ما لم يكن بالفعل سلوكاً لا يمكن السكوت عليه.

- يجب تعيين بعض التلميذات كمرشدين ( تسمي التلميذة بالمرشدة الصغيرة ) لأقرانهم بطيء التعلم في
المجالات الأكاديمية " التي تتعلق بدراستهم " وبهذه الطريقة يستطيع القرين، تعديل سلوك أقرانهم .

- ولكن لابد أن يكون القرين يتمتع بسلوك نموذجي . قريب في نوعه ومستواه من الذي نرمي إلى تحقيقة
لدى بطء التعلم .

- ولا بد أن يقبل القرين القيام بتعديل السلوك بدون ضغط من المعلمة مهما كان نوعه .

- ولابد أن يكون القرين ذو شخصية محببة لديهم .
أن أفضل الطرق لتعليم بطئ التعلم:

هي التعاون بين إدارة التربية و التعليم ( قسم التربية الخاصة ) و بين المعلمة والمدرسة والعائلة وعمل صفوف خاصة لهم في نفس

مدرسة التعليم العام .ودمجهم مع التلميذات العاديات في النشاطات المختلفة ولكن هذه الطريقة حتى الآن لم تطبق داخل ،

المحافظة لصعوبة تطبيقها في الوقت الحالي.

يجب على كل مدرسة أن تتعرف على هؤلاء وتقرر بنفسها ما يجب عمله حسب إمكانيتها وظروفها الخاصة .


الفاضلة مديرة المدرسة ( القيادية المتميزة )

- أن برنامج العوق الفكري – وبرنامج صعوبات التعلم لا يناسب تلميذة بطء التعلم و المكان المناسب لها الفصل العادي
في مدرسة التعليم العام . وذلك للأسباب التالية:

بطئ التعلم :

- هو( انخفاض وتدني واضح في جميع المواد الدراسية ).

- وتلميذة بطء التعلم عندها ضعف في القدرات لا تصل إلى درجة العوق الفكري .

والمناهج المعدلة للتلميذات المعوقات فكرياً . لا تصلح أن تكون مناهج لبطء التعلم لأن محتوى المهارات ،

قد خفض كثيراً فأصبح دون مستوى بطيء التعلم .

صعوبات التعلم :

- هو تدني أو صعوبة في بعض المهارات الأكاديمية قد يؤثر على بعض المواد الدراسية ذات العلاقة

وهناك تباين واضح بين درجات مادة وأخرى .

- إذاً غاليتي مديرة المدرسة ساعدي تلميذة بطء التعلم أن تتعلم بالطريقة التي تتناسب مع قدراتها .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a.belhadj
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1072
تاريخ التسجيل : 03/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: من هوالطفل بطئ التعلم   السبت ديسمبر 31, 2011 6:23 pm

بارك الله فيك على المعلومات


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://belhadj.yoo7.com
 
من هوالطفل بطئ التعلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الاستاذ بلحاج عيسى :: ©~®§][©][منتدى علوم التعليم][©][§®~© :: قسم المعلم والاستاذ-
انتقل الى: